هل تبحث عن متحدث محترف لتثقيف جمهورك بشأن مواضيع متعلقة بالتسويق الرقمي؟ لقد عملت على مدى العقدين الماضيين مع شركات من مختلف الأحجام والقطاعات، بعضها مدرج في قائمة “فورتشن” لأكبر 100 شركة في العالم وبعضها من الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث أنني ساهمت في مساعدة تلك الشركات في تحسين ظهورها على شبكة الإنترنت وتطوير أعمالها. ولأنني أمتلك خبرة واسعة في هذا المجال، قامت شركة جوجل بتعييني لتدريب شركائها، كما طلبت مني جامعات عدة المشاركة في تدريس مقررات تعليمية في مجال الأعمال الإلكترونية، ولكنني في هذه الأيام أفضل قضاء وقتي في خلق قصص نجاح جديدة من خلال الكتابة، وتقديم الاستشارة، وتثقيف مجموعات من خلال اللقاءات التدريبية.

لمحة سريعة عن اللقاءات التدريبية

من أنا: أنا مدرب واستشاري ومؤلف ومتحدث عام معروف على المستوى الدولي متخصص في مجالات التسويق الرقمي وإدارة الأعمال.

لمن أقدم خدماتي: عادةً ما يشمل الجمهور المستهدف الشركات المهنية ومالكي الشركات الصغيرة والمتوسطة.

ما أقوم به: أساهم في تثقيف أصحاب الأعمال حول التسويق الرقمي وأقوم بتوفير خطوات قابلة للتنفيذ تؤدي إلى تحقيق نمو سريع في الأعمال.

ما أقدمه: لقاءاتي التدريبية مصممة من أجل إلهام وتثقيف متخصصين حول محاور  مختلفة وهي مبسطة بطريقة مباشرة وتشمل توجيهات واضحة بشأن الخطوات التي يجب اتباعها بعد الانتهاء من اللقاءات.

استعن بمتحدث لديه القدرة على فهم جمهورك

على الرغم من أنني عادةً ما أعمل مع الشركات الكبيرة، إلا أنني لدي شغف في العمل مع الشركات الصغيرة والمتوسطة. لقد قمت على مر السنين بمساعدة مئات من الشركات في التغلب على التحديات التي تواجهها، وساهمت في تنمية مؤسسات ناجحة جدًا. ذلك يعني أنني أستطيع فهم العوائق والتحديات التي يواجهها أصحاب الأعمال، وبإمكاني أن أعالج هذه القضايا بشكل مباشر وأن أزود أصحاب الأعمال بخطط عمل واضحة يمكنهم اتباعها.

تعلم من دراسات حالات حقيقية

المعرفة النظرية لها مكانتها، ولكن عندما تحاول أن تعرف السبب وراء حدوث مشكلة ما في شركتك وتحاول أن تطور حلولاً فعالة، فمن الضروري البحث في دراسات حالات حقيقية. نظرًا إلى أنني تعاملت مع العديد من الشركات، فبالإمكان الاستفادة من أمثلة تعود إلى شركات قمت بمساعدتها على تحقيق تحول كبير، حتى يتمكن أصحاب الأعمال من التعلم بالأمثلة ويصبحوا متحمسين بالفعل لتنفيذ استراتيجيات جديدة.

احصل على نصائح واقعية وقابلة للتنفيذ

يغادر الحضور اللقاءات وفي جعبتهم الكثير من المعرفة التي تساعدهم في تمكين قدراتهم لأنني لا أستخدم مصطلحات معقدة وأقوم بإعطاء شروحات مبسطة وسهلة الفهم. بالرغم من أن التسويق الرقمي يمكن أن يكون معقد، إلا أنني أوفر أدوات قياس تساعدهم على التعرف على المفاهيم الأساسية وأقوم بربط احتياجات العمل بالأنشطة المعنية، مما يضمن استيعاب الحضور للمعلومات والاحتفاظ بها.

قم بتغطية مجموعة واسعة من المواضيع أو تعمق أكثر

تشمل خبرتي مجموعة واسعة من المواضيع المرتبطة بالتسويق الرقمي والمشورة الإدارية، ويسرني أن أتناول أي موضوع يتناسب مع خلفيتي المهنية. ما يلي بعضًا من المجالات التي أتناولها بشكل روتيني:

تحسين محركات البحث (SEO): ما هو تحسين محركات البحث وكيف تعمل وكيف يمكن زيادة العملاء المحتملين المستهدفين من خلالها.

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي: لماذا تفشل معظم حملات التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي وكيف يمكن تحسين النتائج.

التسويق عبر البريد الإلكتروني: كيفية تحسين نتائج حملات البريد الإلكتروني والاستفادة من هذه الوسيلة الفعالة إلى أقصى حد.

إعلانات الدفع لكل نقرة (PPC): كيفية الاستفادة من مختلف المنصات واستهداف جمهورك لضمان تحقيق أقصى عائد على الاستثمار في حملاتك الإعلانية.

تطوير العلامة التجارية: ما هي الاستراتيجيات التي من شأنها أن تساعد في بناء وتحسين سمعة الشركة وزيادة ظهورها على شبكة الإنترنت.

الأصول الرقمية: لماذا تعد الأصول الرقمية هي العملة الإلكترونية التي تحتاجها شركتك وكيف يمكن تطويرها.

التسويق الرقمي: نظرة عامة حول سبب اعتبار التسويق الرقمي طريقة أساسية وفعالة لتنمية الأعمال اليوم، وكيف يمكن اختيار الوسائط المناسبة وكيفية البدء

التسويق عبر قناة محددة: نظرة متعمقة حول كيفية الاستفادة من قناة تسويقية محددة، مثل “لينكد إن”، أو  تحسين محركات البحث، أو المحتوى التسويقي، أو إعلانات الدفع لكل نقرة، مع خطوات قابلة للتنفيذ لضمان النجاح.

لماذا أنا؟

1) لقد عملت في هذا المجال لمدة عقود، ما يعني أنه بإمكاني تزويد الحضور بثروة هائلة من التجارب الحقيقية. سوف يتعلمون ما هي الطرق التي تنجح، وماهي الطرق التي لا تنجح، وما هي الأسباب وراء ذلك.

2) أنا استشاري نشط مما يضمن حصول الحضور على أحدث المعلومات. ما نجح على مواقع التواصل الاجتماعي في العقد الماضي، أو حتى قبل خمسة أعوام، لا يمكن أن ينجح اليوم. وكذلك ينطبق الأمر نفسه على كافة قنوات التسويق. أنت بحاجة شخص لديه خلفية محدّثة باستمرار حتى يتمكن من تقديم معلومات دقيقة.

3) بما أنني أستطيع التدريس على مستوى الجامعات وموثوق من كبرى الشركات كشركة جوجل، تخيل ما يمكنني تقديمه إلى جمهورك. تقوم بعض أكبر الشركات في العالم بتعييني للتثقيف ضمن نطاق واسع، ولكن المجموعات الأصغر تتيح لي إمكانية إجراء أسئلة وأجوبة ومناقشة جميع أسئلة الحضور حتى يغادروا المكان وهم على أتم الاستعداد وبكامل ثقتهم.

4) تتمثل خبرتي في مجال الأعمال والتسويق، مما يضمن حصول جمهورك على استراتيجيات مثبتة تحقق عائد على الاستثمار. أن يكون لديك استراتيجيات ناجحة هو أمر، وأن يكون لديك استراتيجيات ناجحة تحقق عائد على الاستثمار هو أمر آخر. أنا أحد المسوقين الرقميين القلائل الذين يمكنهم المساعدة في بناء شركات ناجحة على جميع المستويات.

5) لدي شغف لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق النجاح. رغم أنني أستطيع بكل سهولة الاستمرار في خدمة الشركات الكبرى، إلا أنني أستمتع أكثر بمساعدة الشركات الأصغر حجمًا. تكون تلك الشركات متحمسة جدًا لتبني التغييرات وتطمح إلى تعزيز نمو أعمالها، ما يعني أن هناك روتين أقل ونتائج أسرع. أن أكون جزءًا من هذا التحول هو أمر مجزي جدًا بالنسبة لي!