Online branding

كانت عبارة ’تسويق العلامة التجارية‘ تشير إلى شعارات الشركات والأغلفة والأغاني الدعائية. ولكن في عالم الإنترنت، لقد تغير معنى ’تسويق العلامة التجارية‘. في الوقت الحاضر، لا يتعلق التسويق للعلامة التجارية بمجرد ’البيع‘ وإنما يتعلق أيضًا بزيادة ’الوعي‘ لدى المستهلك حول:

  • من أنت – الخلفية والخبرة التي تجعلك مؤهلاً لتلبية احتياجات عملائك المحتملين بشكل أفضل مما يقدمه منافسيك
  • ماذا تفعل – المكاسب التي تقدمها شركتك إلى عملائها. على سبيل المثال، قد تقول شركة تثبيت كاميرات مراقبة أنها تقدم “مكان عمل آمن”
  • كيف تعمل – الطرق التي تستخدمها من أجل تحقيق المكاسب التي وعدت بها لضمان رضا العملاء

الاستفادة من شبكة الإنترنت

توفر شبكة الإنترنت فرصة ذهبية لإثبات المصداقية وخلق جمهور من المعجبين  والمتابعين المتحمسين . وحتى أبسط المواقع الإلكترونية تعد وسيلة فعالة لبناء العلامة التجارية. ذلك لأن الموقع الإلكتروني يؤدي عملاً أفضل بكثير في بناء العلاقات من أي شكل آخر من أشكال التواصل التسويقي مع العملاء.

تعتبر الاتصالات التسويقية التقليدية من المونولوجات؛ فهي تنتقل في اتجاه واحد فقط من البائع إلى المشتري المحتمل. ولكن عبر الإنترنت، يمكنك إنشاء حوار. يتضمن الموقع الإلكتروني آليات متعددة مثل نماذج جهات الاتصال ولوحات الرسائل والمنتديات ومنشورات المدوّنة ومقاطع الفيديو، جميع ذلك يدعو العملاء الحاليين والمحتملين إلى التعرّف عليك والتواصل معك و إخبارك بما يحتاجون إليه حتى تتمكن من تقديم الحل. وهذا يخدم مصالحهم ومصالح شركتك أيضًا.

إضفاء طابع إنساني على صفحة من نحن

في عالم الأعمال حيث يكون التركيز على المعاملات والنتائج المالية، هناك عنصر مهم يُمكن أن يصبح مفقود، وهو العنصر البشري.  سواء بغرض العمل أو المتعة، فالبشر يرغبون في التواصل مع بعضهم البعض. إن صفحة “من نحن” التي تقدمها شركة ما تضع واجهة بشرية على أي موقع إلكتروني وتساعد في ترسيخ العلاقة مع العملاء المحتملين.

هناك العديد من المواقع على شبكة الإنترنت تخفي هويتها بحيث تضع جدار بين نفسها وزائريها، وهذا خطأ واضح. على الرغم من أن ليس كل عميل يرغب في معرفة المزيد عنك، إلا أنه لا ينبغي لك أن تخيّب رجاء هؤلاء الذين يرغبون بذلك. وجود صفحة ’من نحن‘ مقنعة يمنحك فرصة أكبر لتعزيز ثقة العملاء الحاليين وتحويل الزوار إلى عملاء.

الملفات الشخصية على شبكات التواصل الاجتماعي

لماذا يتسوق شخص ما من شركة معينة بدلاً من أخرى أو يشتري منتجًا بدلاً من منتج آخر؟ بينما يشكّل السعر عاملاً واحدًا،  فإن عملاء اليوم مهتمون بثقافة الشركات التي يشترون منها، وهم أيضًا يتأثرون بشدة بآراء أقرانهم و”أشخاص مثلي”. وهذا هو السبب الذي من شأنه أن يجعل التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي على قائمة المهام لكل شركة.

تُظهر احصائيات من موقع «نيلسين أونلاين»  أن الشبكات الاجتماعية قد تفوقت على البريد الإلكتروني من ناحية الانتشار عالميًا. ووفقاً للدراسة، فإن 66.8% من مستخدمي الإنترنت في مختلف أنحاء العالم وصلوا إلى المجموعات الاجتماعية (التي تسمى أيضاً شبكات الأعضاء) في العام الماضي، مقارنة بنحو 65.1% من مستخدمي البريد الإلكتروني.

اقتراح: إن لم تكن تدرك هذا من قبل، فلقد أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي ثورة في عالم الاتصالات على مدى السنوات الأخيرة.

نظرًا لأنها تتيح لك إمكانية مشاركة المعلومات ذات الصلة ليراها العالم بأسره. إن وسائل التواصل الاجتماعي هي الطريقة رقم واحد لإيصال رسالتك إلى الجمهور العالمي بدون أي تكلفة تقريبًا. إن نظام التسليم “المجاني” الذي توفره شبكة الإنترنت يعني أن الشركات قادرة على استثمار مواردها في خبير في وسائل التواصل الاجتماعي يتمتع بالمهارات والمعرفة اللازمة لتحقيق النتائج.

في مواقع مثل لينكد إن وفيسبوك، إذا كان ما تنشره على صفحة ملفك الشخصي قيّمًا بالفعل، فإنك تصبح على الفور “موردًا موثوقًا به” وسيقوم متابعيك بالتسويق لك. يمكن أن تصل رسالتك أو مقطع الفيديو الخاص بك – بالإضافة إلى هوية علامتك التجارية – بسهولة إلى عدد متزايد من الأشخاص، حيث يرسل الزائرون المهتمون والمعجبون الرابط الخاص بك إلى العديد من أصدقائهم وما إلى ذلك.

مدونات الشركات

جوجل لديها مدونة ومايكروسوفت أيضًا. وبعض المدراء التنفيذيين الأكثر نفوذاً في العالم يقومون بإنشاء المدونات لصالح شركاتهم لأنهم يعرفون مدى قوة تأثيرها. هل تعتقد أن التدوين الرقمي أصبح تقليديًا؟ لا تستخف أبداً بما ستضيفه المدونة المكتوبة بشكل جيد على جهودك التسويقية مع وضع القليل من الاستراتيجيات.

تتمثل إحدى المزايا العظيمة للمدونات بالقدرة على إعلام العملاء بأي تغييرات،منتجات جديدة، آخر العروض، وغير ذلك الكثير. هذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى مبيعات مباشرة.

بناءً على نموذج شركتك أو عملك، يمكن لمدونات الشركات مثل صفحة ’من نحن‘ أن تجعل شركتك أكثر قربًا للناس.

بالإضافة إلى ذلك، تعتبر مدونة الشركة طريقة يمكن لشركتك من خلالها المشاركة مع مجتمع الإنترنت. يمكن أن تحظى المدونة المكتوبة بشكل جيد بشعبية قد تؤدي إلى اشتراك آلاف الأشخاص بها، وبالتالي يمكنهم تلقي الرسائل الإعلانية والتسويقية الخاصة بك.

هناك الكثير من المنافسة لكسب انتباه الجمهور. لذلك، اجذب جمهورك بمحتوى مقنع وسوف تتلقى قائمة متزايدة من العملاء المحتملين في السوق. تذكر أن قرّاء المدونات يفضلون عمومًا الأسلوب الجذّاب، ولكن إن كانت عملياتك تتم فيما بين المؤسسات التجارية، فستحتاج إلى تغيير أسلوبك وفقًا لذلك.

من السهل إعداد مدونة. غالبًا ما يكون الشيء الوحيد المطلوب هو تثبيت برنامج على موقع الويب الخاص بك والعبث في بعض الإعدادات. إضافة إلى ذلك، فإن تكلفة دمج مدونة على موقعك الإلكتروني بسيطة جدًا، وخصوصًا إن كان لديك محترف في تكنولوجيا المعلومات ضمن فريق العمل.

حتى الاستعانة بمصادر خارجية لأداء المهمة يعتبر أمر غير مكلف بالنظر إلى العائد على الاستثمار. يمكن أن تصبح المدونة واحدة من أقوى الأسلحة التسويقية الموجودة في جعبتك، ويمكن أن تكون الأموال التي تنفقها مجرد أجر مندوب مبيعات مقابل يوم عمل واحد.

تويتر الحدود الجديدة

تسويق العلامة التجارية على تويتر

تويتر هو أكثر مواقع المدونات الصغيرة شهرة وهو يتيح لأعضائه التواصل عبر رسائل مختصرة عالية التأثير تتكون من 280 حرف. من المتوقع أن يزيد عدد مستخدمي تويتر إلى 126 مليون مستخدم في عام 2019. تويتر أداة فعالة جدًا للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي. لتحقيق النجاح، يجب أن يكون لديك خطة تسويقية لاكتساب متابعين جدد.

عليك أن تضع اسم حسابك على تويتر في أي مكان تضع فيه رابط موقعك الإلكتروني وبيانات الاتصال الخاصة بك. إن كان لدى شركتك منشورات إخبارية، فيمكنك إضافة رابط حسابك على تويتر أو يمكنك وضع الرابط في أسفل القالب ليكون موجودًا في كل رسالة بريد إلكتروني. كما يجب عليك إضافة معلومات حسابك على تويتر في آخر شريحة من أي عرض تقديمي تقوم به و إخبار الأشخاص بإمكانية متابعتك على تويتر.