التسويق عبر  المنصات الاجتماعية بين المصادر الخارجية والموارد الداخلية

لقد شرحت في السابق لماذا تعد وسائل التواصل الاجتماعي جزءًا لا يتجزأ من التسويق وكيف يمكنك التأكد من نجاح شركتك في الاستفادة منها. إنها نقطة بداية جيدة إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كانت مؤسستك ستستفيد من الأمر. بمجرد أن يرى المتخصصون البيانات، فإن الأسئلة التالية تدور عادةً حول كيفية التوصل إلى نوعية النتائج التي أتحدث عنها. أين تجد شخصًا يمكنه تحويل حملاتك على وسائل التواصل الاجتماعي إلى نتائج مثمرة؟ وهل يمكنك التعاقد مع مصدر خارجي للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو هل يجب التعامل مع الأمر داخل الشركة؟

كاستشاري في التسويق الرقمي والأعمال فإنني عادةً ما أتطرق إلى هذا الأمر عندما أساعد عملائي في وضع الأنظمة التي تضمن أن الجهود التي يبذلونها في التسويق تلعب دورًا هامًا في دعم أهداف أعمالهم. هناك العديد من الشركات المتخصصة في التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي وكثيراً ما تَعِد هذه الشركات بإعطاء نتائج قابلة للقياس. قد لا تؤيّدُني هذه الشركات في رأيي ولكنني أرى أن التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي هو أحد مكونات التسويق الرقمي التي بشكل عام لا يجب أن يتم التعامل معها بالاستعانة بمصادر خارجية. سأقدم في التالي السبب وراء ذلك، وسوف أذكر المهارات التي عليك البحث عنها عندما توظّف شخص ما لأداء المهمة وما هي أنواع الأدوات التي يحتاجها لتحقيق نتائج فعّالة. 

تعرّف على مهام مسوّق وسائل التواصل الاجتماعي

غالبًا ما يشار إليه كمدير وسائل التواصل الاجتماعي، نظرًا لأنه يقوم بالعديد من المهام ويعمل على إدارة قنواتك على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل فعّال. فمن ناحية، يقوم هؤلاء الأشخاص بإنشاء تقويم مليء بالمنشورات المقنعة لتشجيع الأشخاص على اتباع علامتك التجارية والتفاعل معك. ومن ناحية أخرى، هم يتواصلون مع المؤثرين ويتحدثون إلى عملائك ويؤدون واجبات خدمة العملاء ويقومون بإنشاء حملات استراتيجية تتوافق مع أهدافك. إنها مَهمة تجمع بين العمل الإبداعي والتقني، وهذا الأمر يتطلب مجموعة مهارات فريدة من نوعها.

تتغير الأمور على وسائل التواصل الاجتماعي بسرعة فائقة. إن نصف عمر التغريدة هو 18 دقيقة فقط، أي في تلك المساحة الصغيرة، سوف تحصل التغريدة على نصف مجموع التغريدات التي سوف تتلقاها للأبد. كما أن الأمر على فيسبوك والشبكات الأخرى لا يختلف كثيرًا. بالإضافة إلى ذلك، يتوقع أكثر من 80% من الأشخاص أن تستجيب العلامة التجارية لهم في غضون 24 ساعة، وهو وقت قصير بالنسبة لديموغرافية بعض العملاء، كما يقول نصف هؤلاء الأشخاص أنهم سيقطعون العلاقة مع الشركة التي لا تستجيب إلى منشور سلبي ما. في عبارة أخرى، هناك الكثير من الجهد المبذول في الحصول على تفاعلات متواترة واستجابات مناسبة وسريعة، ومن الصعب للغاية على أي شخص أن يفعل هذا إذا لم يكن لديه دراية شاملة بالشركة ولم يكن يتعامل معها بشكل يومي. لهذا السبب، عادةً ما يكون من الأفضل أن يتم التعامل مع التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي بواسطة شخص يعمل داخل الشركة. 

فكّر في الموارد اللازمة لأداء المهمة  

المهارات

  • القدرة على فهم علامتك التجارية
  • القدرة على فهم جمهورك
  • القدرة على ملائمة المحتوى مع الشبكة والجمهور
  • الإلمام باختبار A/B والتحليلات
  • القدرة على استخدام الذكاء الاصطناعي والأتمتة
  • الإلمام في تحسين الأداء والكلمات المفتاحية
  • القدرة على فهم كل شبكة بما فيها أفضل الممارسات والخصائص الديموغرافية
  • القدرة على إنشاء مجموعة متنوعة من المحتوى سواء كان كتابة أو صور أو مقاطع فيديو
  • التواصل الجيد
  • تصميم الصور والفيديو

الأدوات

  • الجدولة والنشر (بافر، سبراوت سوشيال، هوتسوت، إلخ)
  • الصور (كانفا، بيكسلز، فليكر، شاترستوك، إلخ)
  • مقاطع الفيديو (أنيموتو، أدوبي سبارك، وغيرهم)
  • المحتوى الرائج واكتشاف المؤثرين (بَزسومو، اتشريفس، مينشن، إلخ)
  • المواضيع الرائجة (جوجل تريندز، أوبر سجست، اتشريفس، ووردستريم، إلخ)
  • التحرير والتدقيق اللغوي (جرامرلي، وايت سموك، إلخ)
  • التحليلات (جوجل، أداة النشر، أدوات الشبكة الأصلية، إلخ)
  • أدوات إدارة المشاريع (مستندات جوجل، أسانا، رايك، وغيرهم)

الوقت

يتم تحديد مقدار الوقت اللازم لإدارة التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي بنجاح بناءً على حجم مؤسستك وعدد متابعيك. على سبيل المثال، قد تحتاج شركة متوسطة الحجم إلى شخص ما يقوم بالعمل على وسائل التواصل الاجتماعي لمدة تتراوح بين 20 و25 ساعة في الأسبوع. يمكنك تحويل هذه المَهمة إلى وظيفة بدوام كامل عندما تتطور الأمور ويصبح جمهورك معتمدًا بشكل أكبر على قنواتك. فهناك العديد من الشركات الكبرى التي لديها فِرق عمل تغطي وسائل التواصل الاجتماعي على مدار الساعة.

حدّد كيف يبدو التسويق عبر المنصات الاجتماعية ناجحًا بالنسبة لمؤسستك 

على الرغم من أن بناء العلاقات من خلال التسويق عبر المنصات الاجتماعية قد يبدو أمر غير ملموس إلى حد ما، إلا أن هناك العديد من الطرق لقياس مدى فعالية جهودك على وسائل التواصل الاجتماعي. يمكنك استخدام بعض مؤشرات الأداء الرئيسية في جميع الأوقات ويمكنك استخدام بعضها عند العمل على تحقيق أهداف محددة أو عند إجراء الحملات.

مؤشرات الأداء الرئيسية 

  • الانطباعات
  • الوصول
  • التعليقات
  • الإعجابات
  • المشاركات
  • الإشارات
  • الشعور/ الرأي
  • معدل التحويل
  • معدل النقرات
  • معدل نمو الجمهور
  • التكلفة لكل نقرة
  • التكلفة لكل ألف انطباع
  • والمزيد

اتخاذ القرار النهائي: هل عليك الاستعانة بمصادر خارجية للتسويق عبر المنصات الاجتماعية أم عليك الاعتماد على الموارد الداخلية؟ 

من الممكن في بعض الأحيان الاستعانة بمصادر خارجية للتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما إذا كان لديك شريك خارجي يعمل مع شخص واحد لديه القدرة على تكريس وقته وجهده لمعرفة علامتك التجارية بشكل جيد، ويستطيع التفاعل معك بطريقة كافية لتكون لديه دراية شاملة بما يحدث داخل الشركة. مع ذلك، من الصعب الحصول على هذا النوع من التنظيم، مما يعني أن هناك احتمالية لحدوث تضاربات وسوء في خدمة العملاء نتيجةً لعدم كفاءة المصدر الخارجي الذي تتعاقد معه. بشكل عام، من الأفضل إبقاء التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي داخل الشركة.

أنشئ استراتيجية التسويق الرقمي التي تساعد في تعزيز نمو أعمالك 

على الرغم من وجود مفاهيم وممارسات موحدة للتسويق الرقمي على مستوى معظم الشركات، إلا أن كل مؤسسة لديها ظروف وأهداف خاصة بها. ولهذا السبب، سوف تحتاج دائمًا إلى تقييم ما هو مناسب لشركتك قبل البدء في تغيير العمليات أو التوسع. بعملي كخبير في التسويق الرقمي والأعمال لمدة سنوات طويلة، أقوم عادةً بالتعرف على ما يحتاجه كل شخص من عملائي سواء كان هدفه تحقيق نمو سريع أو تحقيق أرباح أكبر أو تحسين المقاييس قبل طرح الاكتتاب أو البيع أو أي هدف آخر. أقوم بعد ذلك بإجراء تحليل شامل للشركة وأضع استراتيجية مخصصة لضمان تحقيق الأهداف، حيث أنني أصبح شريكًا في العمل وأتابع سير العملية حتى تكتمل. إذا كانت مؤسستك جاهزة للتغيير، فاتصل بي للاستشارة.